Saturday, February 17, 2007

القـرد الجمهــوري


أعزائى القراء
طال صمتي
أعرف
وأعتذر
وفي تدوينة أخرى غير هذه سأشرح لكم قدر ما أستطيع مبررات صمتى فطالما أن الحق في الصمت غير منصوص عليه بالأعلان العالمي لحقوق الأنسان فعلي إذا تبرير جريمة الصمت، لكن هذا مقال له مقام أخر

منذ يومين حدثني صديق في الشات أنه رأى قبل عشرون يوما بمطار ألماظة العسكري بالقاهرة ثلاث طائرات تابعة للرئاسة المصرية تهبط قادمة من شرم الشـيخ محملة باسرة علاء مبارك حفظه الله هم ومتاعهم ، إلا أن أكثر ما اثار أنتباهه هو أن البهوات الوقورون الخطيرو المظهر التابعون ربما للحرس الجمهوري أو الأمن القومي أو جهاز أخر من الأجهزة المعلنة أو الخفية لحكومة مصر السنيه ( ماتلهاش علاقة بالسنه والشيعه الكلمه دي) المهم هؤلاء الباهوات المهمين جدا جدا كان أحدهم يحمل قردا نعم قردا، نسناس يعنى ويقال والعهدة على الراوي أنه يعود للمحروس ابن المحروس حفيد المحروس أبن علاء مبارك، قرد ومحمول فى حضن أحد أفراد جهاز أمني خطير وملك لأخطر طفل بمصر ، يذكرني الموضوع بفضيحة قرود جيهان السادات التي نشر قبل سنوات قليلىة أنها أحضرت لها طبيبا خاصا بالطائرة، ولا اعلم إذا ما كانت الدكتورة هدى عبد الناصر أمتلكت نسناسا وهي صغيرة.
وقد يقول قائل : وماذا فيها؟ ألا ينتلك الرئيس الأمريكي كلبا أو قطة يحمله معه بالطائرة الرئاسية
وأقول : أللهم لا أعتراض ، فأنا محب للحيوانات عاشق لأقتنائها ، لكن لماذا دائما القرود؟ ما علاقة الاسر الجمهورية الحاكمة بمصر وأقتناء القرود؟
هل هو أستلهام للتراث الوطني من قراداتيه؟
أم أستلهام للحكمة الشعبية التي تصف الماكر اللعوب بأنه : بيلعب القرود
هل نحن نسانيس يلعبنا قراداتية بمناصب رؤساء جمهوريات ؟
أم أن وطننا هو جبلاية قرود يجلس على قمتها القرد البابون الأكبر ذو المؤخرة الأكثر ضخامة وأحمرار؟

يا سيادة الرئيس : روح قرد لما ينططك.

Sunday, February 04, 2007